الرئيسيّة » شعر » يد اللّه ،الشّاعر طارق النّاصري
شعر

يد اللّه ،الشّاعر طارق النّاصري

Share Button
 يد اللّه ،الشّاعر  طارق النّاصري
إلى تلميذ تونسي يموت من البرد وتتشقّق يده من الجليد ولا يُـــلقي القلم … في جبال جندوبة والشمال الغربي والقصرين …
 يد اللّه ،الشّاعر  طارق النّاصري
هذه اليـــدُ يد اللّه
تتَـــشكّل الأوطانُ من طين غربتها
هذه اليد لن تخــــــــــــون البلاد
وإن خانتها أو خوّنتها البلاد
هذه اليد تنزف عشقا ودمْ
وتَــــدمى ليشبع السرّاقُ
هذه اليد تهب القمح
والماء
والهواء
والطّين
والنّار
لتستقيم الحياة
هذه اليد التي من لحمها يُــخاط العلمْ
حمراء كالزّمهرير
دافئة كالقلب
صامدة كالحجرْ
مشقّقة بالبرد والصّقيع والنّــسيان
لا تغشّ ولا ترتعشْ
هذه اليد عجنتها أيادي الكادحات
الصّامتات
الزّارعات
الحاصدات
تحت الشّمسِ
الصّاعدات إلى الفجر
هذه اليد يــــــــــــــدك يا تونس فوق أيديهم
يدك التي خانها الحكّامُ
وخانها التّاريخُ والخطباءُ
يدك التي قطّعوها وأطعموها للكراسي
هذه اليد يد اللّه الي تتلو على الجبال
وفي الحقول
وفي المدارس
سورة القلـــــمْ
Facebook Comments
Share Button

admin

اترك تعليق

اضغط هنا للتعليق

تابعنا على تويتر