هل ظلّ من باقٍ الأمل الكثير ؟

img

هل ظلّ من باقٍ الأمل الكثير ؟

 بقلم : منير بلقاسم 

هل تظلّ هكذا قابعا تتابع حمى الوباء ، أخباره ومآسيه مضيفا إلى وحدتك همّا وغمّا وهواجس لا تحصى ولا تنتهي !

ما نفع أن تصبّ وقتك في دوّامة من أراجيف الخوف وأهوال الوهم حتى كأنه أسقط في يدك ، وأنّك

هالك لامناص…كأنّه كتب عليك أن يكون موتك وشيكا بالغياب فتحسّ أنك متّ بعد :

مُتَّ وأنت تتابع قاعدة بيانات الفتك لهذا الشبح القادم دون هوادة / مُتَّ وأنت تطوي سباقات التقصّي خلف كل لقاح ودواء / … وأنت تتشرب لاهثا دعوات الحكماء والمختصين لآتبع حمية ناجعة تقوّي جهازك    المناعي / ثم وأنت تحصي مؤونتك من الغذاء بعد كل تصريح مخيف وكل تلويح بتفاقم الحالة وخروج الوضع عن السيطرة هنا وهناك.

هكذا إذن : لقد سُوِّقَ إليك موتك وأنت في بيتك / قتلوك وعينك تنظر ، أذنك تصغي ، وقلبك مهموم

في صمته واجل يرتجف !

فهل أنت بعد أكثر من حزمة أعراض بلا جوهر لا ماهية لا أبعاد / حيّ مطلق من اللامعنى في فضاء

من العجز والتردّد والخوف / هندسة دون إحداثيات وفراغ من العتمة والرعب !

فماذا بقي لك من شرعية الوجود وقصدية المعنى :

هل إلّا وجه شاحب ينتظر يائسا عودة الروح إلى نضارة وآنتعاش

 

 

Facebook Comments
سجل اعجابك رجاءً و شارك الموضوع :

الكاتب admin

admin

جمال قصودة شاعر تونسي ، أصدر كتاب " الغربة و الحنين للوطن في شعر سعدي يوسف " دار القلم ،تونس 2015، مدير الموقع و رئيس جمعيّة المواطنة الفاعلة ( مقرّها ميدون جربة ،تونس ) وهي الجمعيّة الراعية للموقع .

مواضيع متعلقة

اترك تعليقًا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: