لنكن صريحين الشّاعر التونسيّ سامي الذيبي

img

 لنكن صريحين الشّاعر التونسيّ سامي الذيبي 

لنكن صريحين في مسألة الدراسة
كنت أكره الدراسة والدروس
وأحب العطل واللعب كثيرا
ولكنني واصلت تعليمي
فقط كي أحصل كل مساء على ساندويتش بالهريسة والسردينة
كانت تقدمه الحكومة لابناء المناطق النائية.
***
لنكن صريحين في مسألة الأناقة
في طفولتي كنت أملك
سروالا واحدا
وجوربا واحدا
وحذاء ممزقا وواحدا
وحلما واحدا مفاده أنني عندما أكبر سانتقم من عرائي.
****
لنكن صريحين في مسألة الشعر
لقد كتبت أول قصيدة شعر في حياتي
لسببين إثنين
الأول: فرصة المشاركة في مسابقة خارج قريتي الريفية ورؤية المدينة لأول مرة.
أما السبب الثاني والأهم: فقد أردت الفوز بالجائزة المالية
حتى أسدد بعضا من ديون أبي
*****
لنكن صريحين في مسألة الإيمان
الإله الذي أعول عليه
أعرفه، وأعرف أنه يعرفني
وبيننا حتما محبه
الإله الذي أحب
ليس إله القتل والنفاق والشيوخ الكذبه
الإله الذي أعول عليه
لم تقدني إليه التفاسير
ولا الأحاديث
ولا المذاهب
ولا حتى الصدفة
الإله الذي أعول عليه
قادتني إليه جدتي.
جدتي التي بالكاد تحفظ سورة الفاتحه.
——–

Facebook Comments

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.