كَابَانو كريسنت -أنس مصطفى

img

كَابَانو كريسنت

 

أنس مصطفى

شاعر سوداني

 

 

 

 

أقطُنُ هُنَا

في المنزلِ ٣١٤١ بشارعِ كابانو كريسنت

 

 

سَمَاءٌ صَافِيَةٌ هَذهِ اللَّيلةْ،

بِلا قَمَرْ،

وَبنجمَةٍ يتيمةْ..

 

 

 

فَوَانِيسُ بَيضَاءُ

تتخافتُ في المَكَانْ،

رائحةُ العُشبِ المُبلَّلِ تغمرُ الأنحَاءْ..

 

عندَ العاشرةِ والنِّصفْ،

طُرُقَاتٌ تخلو من المارَّةْ،

تمرُّ عبرَ المتنزَّهاتِ الخَاويَةْ،

 

متنزَّهاتِ ميسيسَاقَا..

 

 

 

عَائِدٌ من وولمارتْ،

لمْ يأتِ الباصُ بَعدْ..

 

عليَّ الانتظارُ أكثرْ،

في هذهِ المحطَّةِ البَارِدَةْ،

حيثُ كلُّ النَّاسِ وحدَهَا..

 

 

صمتٌ تقطعهُ أصواتُ العَرَبَاتِ في الشَّارِعْ..

ارتطامُ المطَرِ بالأرصِفَةْ،

بأسقُفِ البُيُوتِ المرصُوصَةْ،

بقُلوبِ الغُرَبَاءْ..

 

مدينةٌ مِنْ المنسيِّينْ..

عائدينَ إلى بيوتِهمْ في أوَّلِ اللَّيلْ،

مُحاصرينَ في حَيَواتِهِمْ الضَّامِرَةْ..

..

..

 

 

أم دُرمَانْ..

مدينةُ النَّاسِ أجمعينْ،

طفلةٌ تصحو مع النَّهرِ فِيْ الأغساقْ

 

 

سَمَاءٌ بغُبَارٍ خفيفٍ تعلُوها..

رائَحَةُ التُّرابِ بعدَ المطرْ،

ضجَّةُ النَّاسِ فِيْ الشَّوارعْ،

 

الدَّكَاكِينُ الصَّغيرةُ لَمْ تُغلِقْ أبوابَها بعدْ،

أغنياتُ الأسْكِلَةْ،

المَقَاعِدُ منثُورةٌ في الموردةْ،

حتَّى آخرِ اللَّيلْ،

تَغمُرُهَا الحِكَاياتُ والنَّسائِمْ..

 

 

 

طبليَّاتُ السَّجَائِرِ لا تَزَالْ،

قهوةُ اللَّيلِ فِيْ المنحنياتِ وعبرَ الأزِقَّةْ..

حنوُّ الأمَّهاتِ في البُيُوتْ..

 

 

 

سُهدٌ في كلِّ ناحيةٍ هنا،

عمرٌ بِلا طائلْ..

 

 

العَالَمُ الأوَّلُ أمْ الأَخِيرْ؟

.

.

 

 

سيقولونَ لكَ أنَّ الباصَ يُغَادِرُ

في تمامِ الثَّامنةِ وثلاثٍ وأربعينَ دقيقةْ،

كُلّ صَبَاحٍ، كُلَّ صَبَاحْ..

دقَّةٌ بديعةْ،

 

 

 

فَقَطْ أتساءَلُ عَنْ الحَيَاةْ،

كيفَ أجلُبُهَا؟

 

 

 

 

 

Facebook Comments
سجل اعجابك رجاءً و شارك الموضوع :

الكاتب admin

admin

جمال قصودة شاعر تونسي ، أصدر كتاب " الغربة و الحنين للوطن في شعر سعدي يوسف " دار القلم ،تونس 2015، مدير الموقع و رئيس جمعيّة المواطنة الفاعلة ( مقرّها ميدون جربة ،تونس ) وهي الجمعيّة الراعية للموقع .

مواضيع متعلقة

اترك تعليقًا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: