غياب – صابر محمد الحجاج

img
شعر 0 admin الوسوم:,
غياب – صابر محمد الحجاج
ذاك الذي يحدق في صورته
التي سترسل بعد قليل ريحا باردة
قلبه مفتوح على الجوار
حيث الضائعون يشكلون بظلالهم الميتة
جنوبا آخر للعبارة
و كذلك يده
مفتوحة على اللاموجود
حيث الأزهار تعقد صداقة مع أسرى الحرب
 
هناك ، في الغيبوبة
حيث ترك الطريق مبللا
و الأنبياء على حالهم
ترك أيضا قلبه مفتوحا على حياته
حياته تلك الغابة التي إكتشفها و هو يعبر العالم في وقت متأخر
و عاش فيها تحت أنقاضه
كان يصف إسمه حين يستيقظ و يراه ممددا بجانبه
بالعلبة الفارغة
 
ولما أفاق
بادره صوت غريب بالتحية
راح يذكره بأنه نسي قلبه مفتوحا
 
الآن
مضى على إستيقاظه ثلاثين شتاء و خطافين
و مازال يحدق في صورته
التي أرسلت ريحا باردة
و بين الفينة و الاخرى
يضرب رأسه بالجدار صارخا :
من إلتقط لي هذه الصورة
من ..
Facebook Comments

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.