روبرت بلاي… تحذير إلى القارئ

img

روبرت بلاي: تحذير الى القارئ
ترجمة: عادل صالح الزبيدي

أحيانا تصبح مخازن الحقل جميلة على نحو خاص حين يذهب كل الشوفان أو القمح وتكون الريح قد كنست السطح الخشن وتركته نظيفا. ونحن نقف في الداخل نشاهد من حولنا حزما أو خطوطا من نور الشمس تدخل عبر تشققات في ألواح الخشب المنكمشة. لذا ففي قصيدة عن السجن يرى المرء بصيص نور.
ولكن كم من الطيور نفق وهي تحتجز في فخ هذه المخازن. يرفرف الطائر بجناحيه فوق الجدران ويهوي مرة بعد أخرى وهو يرى حزم النور. منفذ الخروج هو حيث تدخل الفئران وتخرج؛ لكن ثقب الفأر منخفض بمستوى الأرضية. أيها الكتاب، احرصوا إذاً على إظهار نور الشمس فوق الجدران كيلا تعدوا الزرازير المتلهفة والمرعوبة بطريق للخروج!
أقول للقارئ، احذر. القراء الذين يعشقون قصائد النور يمكن أن يجلسوا في الركن منحني الظهور ولا شيء في جوفهم لأربعة أيام، والضوء يخفت وعلى أعينهم غشاوة…. قد ينتهي بهم المطاف كومة من الريش وجمجمة فوق الأرضية الخشبية العارية.

*روبرت بلاي :
شاعر وكاتب وناشط أميركي من مواليد ماديسن بولاية منيسوتا عام 1926 لوالدين من أصول نرويجية. تلقى تعليمه في كلية القديس اولاف وجامعة هارفرد ثم بجامعة ايوا. حصل على منحة فلبرايت للسفر إلى النرويج لغرض ترجمة الشعر النرويجي إلى الانكليزية فاطلع على شعراء عالميين لم يكونوا معروفين في الولايات المتحدة حينها مما دفعه لتأسيس مجلة لترجمة الشعر العالمي وتقديمه للجمهور الأميركي. ارتبط اسم بلاي بـ ((حركة الشعراء الأسطوريين الرجالية)) التي بدأها مع مجموعة من الشعراء بعد نشره عام 1990 أهم مجموعاته الشعرية وأوسعها انتشارا ((جون الحديدي: كتاب عن الرجال)). كما أسس عام 1965 جمعية ((شعراء أميركيين ضد حرب فيتنام)). نشر العديد من المجموعات الشعرية نذكر في أدناه بضع عناوين منها: ((صمت في الحقول الثلجية))1962؛ ((الضوء حول الجسد)) 1967 (حازت على جائزة الكتاب الوطني)؛ ((عجوز يفرك عينيه)) 1974؛ ((الوقوع في غرام امرأة في عالمين)) 1986؛ ((تأملات في الروح النهمة)) 1994؛ ((تناول عسل الكلمات: قصائد جديدة ومختارة)) 1999؛ ((دافع السفر لمسافات طويلة)) 2005 و ((التحدث في أذن حمار: قصائد)) 2011.

Facebook Comments

الكاتب أصلان بن حمودة

أصلان بن حمودة

أصلان بن حمودة ، كاتب و صحفي تونسي شاب يكتب قصص الناس و أخبارهم . حاصل على العديد من الجوائز الوطنية في مجالي الشعر و القصة القصيرة .

مواضيع متعلقة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.