رسالة الى رجل استثنائيّ- هديل الخزري 

548
رسالة الى رجل استثنائيّ- هديل الخزري 
صديقي.
لطالما تساءلت لماذا أحبك و لطالما دفعني  هذا السؤال الى حبّك  أكثر ،
أفلا يتدبرون ؛ أفلا يعقلون ،
كيف لي أن اصمد أمام رجل تعجز الحياة بجبروتها عن إغتيال لحظات البراءة بداخله ، و البراءة في طبعك شيء لذيذ و فطري ؛ كالقهوة التي أحتسيها بضع مرات في اليوم ، كالطقوس التي أمارسها قبيل الكتابة إليك ، و كغضبي المتأجج كلما هممت بمحادثة أنثى غيري .
كيف لي أن أقاوم نظرات رجل يقبل على الحياة بنفس مطمئنة و قلب محب لإيقانه أن ألله محبة و لا يدرك ألله إلا بالمحبة ; رجل أستمد قوتي من وجوده و نضالي من شموخه ؛ و إبتسامتي من ضحكاته ،
هل أملك أن لا أحب رجلاً تزهر لرؤياه حدائق روحي البائسة و تقرع لأجله أجراس الفرحة من أعماق قلبي المحب ، ر رجل يبذل الحب لمن يستحق و لمن لا يستحق وة يقابل الاحسان بالإسائة و الحب بالكراهية ،
أفلا يتدبرون ، أفلا يعقلون ، أفلا يدركون ،
ألا يدركون أني أحبك و أراك بعيون المحبة قمرا يضيئ حياتي المظلمة وأعشقك و أراك بفؤادي العاشق شمسا تحرق كل من إمتدت يده بالسوء لقلبي الممتلئ بك و أراك بركانا من الحب يلتهم كل إرادة آثمة تشكك في حبي لك و مشاعري تجاهك ,
صديقي ،
يرونق رجلاً عادياً و أراك رجلاً أسطورياً ،
و لأنك رجل أسطوري فلا أحمل لك غير الحب ،
و لأنك رجل خرافي فساحمل لك كل الحب ،
و إن غادرت و إن رحلت ،و إن غدرت فلن يستوطن غيرك هذا القلب ،هديل
Facebook Comments



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *