خطوتي تلهث خلفي- الشّاعر التونسيّ رابح المجبري

img
 
تعبت
من الركض خلف المواعيد
هاربة من يدي
جامحه
تعبت من السير خلف
الجفاف
أجفف حزني على
حبل دمعته الجارحه
تعبت
من الصمت يعلق
في كل شبر من الملح
يلعن شمس الكلام
إذا أينعت صادحه
أقول
سأجتاز هذا البياض العقيم
وأبلغ نوارة شكلتها دمائي
وألتقط فرصة سانحه
تعبت
من الصور تتراشق بالتمتمات
وتأبى التشكل
في صورة واضحه
تعبت
من الليل حين تعانق
فيه الكلام
فأطفأ أمنية البارحه
تعبت من الليل
يسرق أزهار ليلي
فتزهر في التربة
المالحه..
تعبت
من التعب في خطايا
وخطوتي ترتعش في المرايا
فأجهش بالصمت
حين أراها
تفر إلى غيمة سابحه
أقول
لعله حان القطاف
أحث الخطى نحو بدء
جديد
إليه أحج ويأتي الخطاطيف
في اللحظة السانحه
 
رابح المجبري
،،،،،،،،،،،،،،،
شاعر البلد
Facebook Comments

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً