الرئيسيّة » متفرّقات » تونسيّة » حكاية في ظلام المناجم-الشاعر الفاهم العيفة
تونسيّة

حكاية في ظلام المناجم-الشاعر الفاهم العيفة

Share Button

حكاية في ظلام المناجم-الشاعر الفاهم العيفة

إهداء إلى أرواح آبائنا واجدادنا الذين كانوا ضحايا العمل المنجمي:
 
 
جبال الي هدت الأجيال /وراموها جيل وراء جيل
وعانوا الأهوال /من الفرقة وداموس الليل
 
على المينة نكتب الأشعار /نوصف ونجيب التعبير
جيل كسر الاجبال حجار /صخور صمة فتفتها جير
رجال تحمى لا تهاب أخطار /تهبط الاجبال صناصير
تكالي في المر بمرار /ظلام ليل الداموس كبير
مكان أظلم لا يشوف نهار /كان ضي بريميس ينير
يعبو قنطار وقنطار /مع البالة والفاس ذكير
قلوب صمة تلاوي الدمار /عيت صبرت لأمر القدير
تلقى الي زاهي ونبار /قلوب حية الوجه غبابير
وتلقى الي يخمم محتار /وحصلت في القلب تفاكير
سالو دموع العين أقطار /مشغوب يفكر في الغير
المينة الي هزت الأحرار /الي هزت عمار الليل
الداموس وما يهد أبشار /الداموس وما يخلي عليل
 
جبال الي حرقت الاكباد /ولزت للقلب تصاهيد
جبال هزت للموت أولاد /ردم غطى الأرواح هميد
وجوه ذبلت من حر أصهاد /تلاعت بالنار مكاميد
يجملها من كل بلاد /الداموس الي كأفواه الليد
الداموس وما بلع عباد /ولا شبع ولا رحم عبيد
وكل عام يضحي بأجناد /وكل يوم والأرواح تزيد
وإلي يمنع هدوا البياد /الي عاش قهر الداموس يبيد
بأمراض أهوالو تزياد /وبأسقامو الداموس يعيد
بقى منها العاق ومراد /بقى الساقم لاطب يفيد
المينة وماعانت الأولاد /وقدادة القلوب حديد
الفسطاط وثروة البلاد /الي بيه تونس تعلى وتشيد
عماد عزة للوطن أشياد /بيه تبني تشيد تشييد
عليه نكتب نظمت إنشاد /وبيه نختم نقفل القصيد
على الكلمة نرسم ذباد /نوصفها بقلم الهيل
إذا يظلم ليلي يسواد /نظال نجيد من بحر النيل
 
 
 
 
 
Facebook Comments
Share Button

اضف تعليقا

انقر هنا للتعليق

تابعنا على الفيسبوك

Facebook By Weblizar Powered By Weblizar

حمّل تطبيق الموقع

https://i1.wp.com/www.intelligentsia.tn/wp-content/uploads/2017/08/Download-button-now.png?w=1320&ssl=1

تابعنا على تويتر

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

انضم مع 18٬410 مشتركين