المهرجان الدولي لمسرح الطفل بأم العرائس ، منارة لعشاق الفن الرابع

img

شهر مرّ على إفتتاحه ، سبع و عشرون يوما مرّ على حفل الإختتام و لا تزال أصداء المهرجان الدولي لمسرح الطفل بأم العرائس تتردد في الأجواء . أطفال يتسائلون عن إمكانية برمجة عروض أخرى خارج إطار المهرجان خصوصا في شهر رمضان ، بعد إن إستحال المهرجان المتنفس الوحيد لأبناء الجهة . جمعية مسرح الصمود بأم العرائس – بقيادة المسرحيين الأستاذ حسين براهمي و الأستاذة زينب عيساوي – كان لها شرف تنظمي النسخة الثامنة عشر من المهرجان في دورته السادسة دوليا و الثامنة عشر وطنيا في الفترة المترواحة بين 27 و 30 أفريل ، بدعم من وزارة الشؤون الثقافية ، ولاية قفصة ، المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بقفصة ، جمعية حرائر المناجم بأم العرائس ، و بالشراكة مع الرابطة الثقافية الوطنية الفلسطينية إضافة إلى شركة فسفاط قفصصة الراعي الرسمي للمهرجان مع مساهمة عديد المؤسسات الأخرى مثل الجامعة التونسية للمسرح ، شركة البيئة و الغراسة بأم العرائس …،
عدة مؤسسات تظافرت جهودها لدعم جمعية مسرح الصمود لتنظيم المهرجان ، هذا الحفل الذي تنوعت فقراته و تعددت أماكنها بين دار الثقافة ، المكتبة العمومية ، مركب الطفولة ، مركز الفنون الدرامية و الركحية بقفصة ، النوادي الشبابية و الثقافية بالمناطق الريفية.

أنشطة و عروض اليوم الأول :
دورة إمتدت فقراتها على خمسة أيام و تنوعت بين العروض التنشيطية ، المسرحية و الفلكلورية . حيث إفتتح المهرجان يوم الجمعة 27 أفريل بعرض فرجوي بساحة دار الثقافة بمشاركة مجموعة “مجموعة كابصا ممّو العين” و عديد الفرق التنشيطية من المدينة ، حفل تلاه مباشرة عرض مسرحي لشركة المسرح الحديث بتونس تحت قيادة المبدع “عياد بن معاقل” . اليوم الثاني كان حافلا بالأنشطة التي توزعت بين دار الثقافة بأم العرائس و مركز الفنون الركحية بقفصة .
حيث انتظمت ندوة فكرية بأحد النزل بالجهة تمحورت فقراتها حول ” التراث و مسرح الطفل” و في نفس الوقت كانت هناك عروض تقدم بدار الثقافة لفائدة الأطفال الصغار.

الندوة الفكرية :
اشتمل الملتقى العلمي على عدة بحوث دراسية قدمها أهل الاختصاص و المعرفة في ثقافة الطفل من عدّة بلدان عربية، حيث افتتحها الدكتور نادرالقنة بمداخلة تحت عنوان ” توظيف الموروث الشعبي الفلسطيني في مسرح الطفل الفلسطيني دفاعا عن الهوية” ، كما شارك الدكتور و الباحث العراقي مقداد مسلم بورقة بحث تحمل عنوان “أهمية التراث في المسرح الموجه للأطفال” ، كما شارك الباحث و الدكتور المصري فارس عبدالشافي ببحث حول “الخصائص الفنية لمسرح الطفل بين النص و العرض” ، ومن الجمهورية التونسية شاركت الباحثة و الأديبة ريم العيساوي ببحث يحمل عنوان “توظيف العناصر التراثية في مسرح الطفل”، و قد حضر أعمال هذا الملتقى عدد كبير من المهتمين بمسرح الطفل ، يتقدمهم الأستاذ حسين براهمي رئيس جمعية مسرح الصمود في تونس ، بالإضافة إلى الأستاذة زينب العيساوي مديرة المهرجان ، و الفنان المسرحي الهادي عباس مدير مركز الفنون الدرامية والركحية بولاية قفصة …الذي استهل الملتقى بالقاء كلمة ترحيبية بالمشاركين بأعمال الملتقى العلمي ، هذا و قد شارك باحثون آخرون من أقطار عربية أخرى بأعمال بحثية في هذه الندوة ، و قدموا دراسات علمية قيمة ، غير أن ظروفهم حالت دون تمكينهم من الحضور لأسباب متعددة كما صرح ممثل الرابطة الثقافية الوطنية الفلسطينية رئيس الجلسة بالندوة الفكرية “نادر القنة” و ممثل دولة فلسطين التي آل إليها شرف رئاسة هذه الجلسة.

أنشطة و عروض اليوم الثاني :
إحتوى برنامج اليوم الثاني ثلاث عروض من ثلاث دول عربية ، حيث تم افتتاح الأصبوحة المسرحية على الساعة العاشرة صباحا بعرض “العازف” من إنتاج شركة مسرح قفصة تحت إدارة الفنان و الإعلامي شكري السماوي، ثم تلاه في البرمجة على الساعة منتصف النهار عرض “المهرج المحبوب” لفرقة مسرح ديزني من ليبيا التي تعذر قدومها لأسباب خارجة عن نطاق الجهة المنظمة للمهرجان. ثم ختم اليوم بعرض جزائري من إنتاج الجمعية الثقافية “إيراثن” تحت عنوان “سليلوان2”.

أنشطة و عروض اليوم الثالث :
اليوم الثالث الأحد 29 أفريل وافق اليوم النهائي من المهرجان الفلكلوري “ناصر بن وافي” الذي يقام خارج المدينة و الذي يشتمل بدوره على عروض فلكلورية و غنائية شعبية إضافة إلى سباقات ركوب الخيل على الطريقة الأمازيغية البربرية و هو ما أمكننا من ملاحظة النقص العددي في صفوف جمهور الأطفال المتابع للمهرجان . رغم ذلك لم تتعطل العروض المبرمجة في إطار المسابقة فقد تم تقديم عرض “العائلة السعيدة” لجمعية مسرح الشعب بحمام سوسة على العشارة صباحا ، ثم تلاه العرض العراقي “عشرة على عشرة” على الساعة الرابعة مساء ليختتم اليوم بعرض من جمهورية مصر العربية تحت عنوان “عروسة خشب” من إنتاج فرقة مسرح القاهرة للعرائس.

أنشطة و عروض اليوم الرابع و الأخير :
أنشطة المهرجان كانت أكثر تأثيثا في اليوم الختامي و الأخير ، الإثنين 30 أفريل . فقد تم برمجة ثلاثة عروض إضافة إلى الحفل التكريمي الذي إمتدت فقراته لأكثر من ثلاث ساعات . حيث تم تكريم المشاركين في المهرجان و تقديم الجوائز للأعمال الفائزة إضافة إلى تكريك المشاريكن في معرض للمنتوجات التقليدية إنتظم على هامش المهرجان .حيث تم إسناد دروع تكريمية لكل من الأساتذة “عياد بن معاقل” و الأستاذة”آسيا عمّار” من تونس ، الأستاذ “نضال الخطيب” من فلسطين و قد تلقى الدرع نيابة عنه الدكتور نادر القنة ممثل الرابطة الفلسطينية و أخيرا تم تكريم الدكتور العراقي “مقداد مسلم” الذي نال شرف التدريس بالمعهد العالي للفنون المسرحية بالكاف لمدة 12 سنة و شارك في عديد الأعمال الإذاعية لفائدة مؤسسة الأذاعة و التلفزة التونسية خصوصا الإبتهالات الدينية الرمضانية التي كانت بصوته .
هذا و فد كرّمت جمعية حرائر المناجم بدورها الأستاذة “نوال الشوملي” و المناضلة “عهد التميمي” من دولة فلسطين و قد مثلهما الدكتور القنة ممثل الرابطة الثقافية الوطينة الفلسطينة عند تسلم درعي التكريم.

المسابقات و الجوائز :
إنتظمت على هامش المهرجان مسابقة دولية فتحت أبوابها لجميع الفرق العربية الراغبة بالمشاركة تحت عنوان مسرح الطفل ، التراث و الهوية . هذا و قد شاركت تسع فرق بتسع عروض فيما كان الرض الفلسطيني مبرمجا بصفة شرفية خارج إطار المسابقة . حيث بعد متابعة جميع العروض من طرف لجنة التحكيم التي تكونت من الدكاترة فارس عبد الشافي ، مقداد مسلم ، نادرالقنة ، ريم العيساوي و الباحث و المسرحي شكري السماوي . بتخلص هذه اللجنة إلى إعلان عن بعض الجوائز فيم تم حجب بعضها .
حيث حصدت فرقة مسرح القاهرة للعرائس من مصر الجائزة الكبرى جائزة فلسطين للإبداع المسرحي ” مسرح الطفل ” ، فيما آلت إلى جائزة لجنة التحكيم لشركة زمان للإنتاج بقفصة ، أما جائزة أحسن إخراج فقد كانت من نصيب حسين علي صالح من فرقة مسرح الطفل الجوال لمؤسسة الباذلون للتنمية الاجتماعية من العراق ، أما جائزة أحسن ممثل فقد آلت للممثل سعد شعبان من نفس الفرقة العراقية ، و كانت جائزة أحسن مناظر من نصيب جمعية ايراثن من تيزي وزو – الجزائر، كما تحصلت نادية تليش من شركة شمس للإنتاج و التوزيع بمدنين – تونس على جائزة أفضل محرك للدمى ، فيما حجبت جائزة أحسن نص. كما أشار الدكتور نادر مصطفى القنة رئيس الرابطة الثقافية الوطنية الفلسطينية أن الدورة القادمة لذات المهرجان ستخصص فيه 100 تذكرة باسم الطفلة الفلسطينية عهد التميمي مهداة إلى أطفال أم العرائس للدخول مجانا لمشاهدة العروض المسرحية .

Facebook Comments

الكاتب أصلان بن حمودة

أصلان بن حمودة

أصلان بن حمودة ، كاتب و صحفي تونسي شاب يكتب قصص الناس و أخبارهم . حاصل على العديد من الجوائز الوطنية في مجالي الشعر و القصة القصيرة .

مواضيع متعلقة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.