الصادق بن مهني في كلمات عن مسرحية “مدام م…” -إنتاج فاميليا

img
كلمات عن مسرحية “مدام م…” -إنتاج فاميليا – تقديم المسرح الوطني – إخراج: آسية الجعايبي
بقلم : الصادق بن مهني 
 
ليس من اليسير أن تتكلّم عن مسرحية شدّتك وقادتك وحيّرتك وهزّت وجدانك وحيّرتك …ولكن ها أنّك تفعل رغم التعثّر والشّكّ وقناعة تجتاحك بأنّك لن تفلح في قول ما يعتمل في وجدانك…
فاجأتني هذه المسرحيّة من حيث أنّ صاحبتها أخذت بأيدينا واستدعتنا إلى عرينها فأصبحنا في صلب العرض ومنه حتّى لم أعد أدري من الممثّلون ومن الجمهور ولم أعد أدرك الفواصل واجتاحتني أكثر من مرّة رغبة جامحة في أن أصيح أو أبدي طربي أو أردّ على “طيرادة” أو أغضب وأحنق وأتمرّد خصوصا مع الرّائعة أبدا رفيقة دربنا الجليلة الّتي رأيناها تطوّع جسدها وخصوصا وجهها فتتغيّر حتّى كدت أخشى عليها …
وفاجأتني هذه المسرحيّة من حيث قراءتها الشّبابيّة بل الشّابّة للّحظة والواقع في يأسهما وفي بؤسهما ومن حيث اختزانها واختزالها لما يعتمل فينا من حبّ وكره وتآزر وتعدّ وبطولة من تلك البطولات العادّية وتخاذل من هذا التّخاذل الّذي ألفناه…
وفاجأتني المسرحية لأنّها تجاوزت الآن والموقع وتسرّبت إلى دواخلنا تستثيرها وتستفزّها وتخضّها…
ووجدت في قيادة الممثّلين ما يؤكّد أنّ نجمة سطعت وأنّ الاستمرار قد تمّ تأمينه …فالأمّ كانت الجليلة الّتي نعرفها وكما خبرناها لكنّ أخذها من بنتها كان أيضا ظاهرا ومؤثّرا فأعطت من نفسها الكثيروالمثير كما اعتادت وأفسحت المجال لآسيا لتعبّر حرّة ومستقلّة من خلالها…
خرجت من هذه المسرحية مذعورا وجذلان في آن:إذ وجدتني مرّة أخرى أنتبه إلى حال مجتمع وواقع ووسائط لم أزل أكتشف كلّ يوم أزيد أنّنا لم ندرك بعد وأبدا ما يكبّله ويمضّه ويتحكّم فيه…وبالمقابل وجدتني ،مرّة أخرى أيضا،جذلان لأنّني تعلّمت من شباب أحسنوا التّوليف بين الحكمة والفنّ وتعمّقوا راقصين ومنتفضين ومتشبّثين بالأمل رغم رياح السّموم الهوجاء.
آسيا : أنحني لك وأشدّ على يديك.
جليلة : أسعد لسعادتكما أنت والفاضل.
منى: بحثت عنك إثر العرض لأضمّك أبا يحنو نيابة عن والد كانت روحه معنا تبسم بسمته الّي كم أنارت لنا الأشياء…
ويا كلّ الآخرين في العرض وحوله : أحببتم الحياة رغم العتمة الدّاهمة فمنحتم بهاء لحياتنا.
Facebook Comments

الكاتب جمال قصودة

جمال قصودة

شاعر تونسي ، أصدر كتاب " الغربة و الحنين للوطن في شعر سعدي يوسف " دار القلم ،تونس 2015، مدير الموقع و رئيس جمعيّة أنتلجنسيا للتنمية الثقافية و الاعلام ( مقرّها ميدون جربة ،تونس )

مواضيع متعلقة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: