البوخة بوخبزة : أسطورة البراندي التونسيّة

img

البوخة بوخبزة : أسطورة البراندي التونسيّة

بقلم : جمال قصودة

مدخل :

في لقاء جمعني بالشّاعر التونسيّ “سعيف علي” على هامش أيّام قرطاج السينمائية أشاد هذا الأخير بمجموعة المقالات التي نثرتها بنفس هذا  الموقع و المتعلّقة بالخمور و الكحول  وهي :

المقال الأوّل هو من أكثر المقالات مشاهدة و متابعة على موقع أنتلجنسيا إذ تجاوز في الأيّام القليلة الماضية 11ألف مشاهدة ويتصّدر النتائج على محرّك البحث قوقل ، هذا النجاح للمقال لم يكن متوقّعا على الأقل بالنسبة لكاتبه بالرغم من كون حدس “الشّاعر سعيف علي” كان في  محلّه حين أشاد به و بالتجربة و حثّني على المضي قدمًا فيها لجدّة المبحث و لقلّة السالكين لمبحث كهذا يبدو من المسكوت عنه ، هذا بالنسبة للدوافع الذاتية لكتابة المقال أمّا الدوافع الموضوعيّة التي تفرض نفسها علينا في اختيار التعريف بأسطورة البراندي التونسية ” البوخة بوخبزة” فهي متعلقّة أساسا بالانتشار العالميّ لهذا المشروب الكحوليّ الأقدم على الإطلاق في تونس .

 

ماهو البراندي و ماهي البوخة بوخبزة ؟

 

البراندي: من المشروبات الكحوليّة التي تعتمد صناعتها بالأساس علي عمليّة تقطير النبيذ و من ثم تعتيقه في براميل خشبية و لأنّ عمليّة التعتيق تلك قد تتطلّب سنوات طويلة فانّ الكثير من الشركات تنزع إلى بيع البراندي من دون تعتيق في الخشب عبر مزجه بملوّنات الكراميل ومنكّهات خاصة تمنحه صفة قريبة من صفات خشب السنديان, في مثل هذه الحالة يصبح البراندي رخيصا لأنه غير معتّق ، أمّا بعض الشركات الأخرى فقد تعمد إلى المزج بين الطريقتين عبر التعتيق لمدّة قصيرة ثم تصبغه بملونات الكراميل للحصول على منتج نهائي مناسب للبيع من حيث السعر و الجودة. انّ البراندي كغيره من المشروبات الكحوليّة تتعلّق طقوس شربه بمرافقة وجبات الأكل أمّا نسب الكحول فيه فتتراوح بين 30 إلى 60 بالمائة. عمليّة تقطير هذا المشروب تستند إلى  نواتج تخمير تفل العنب أو تفل التّفاح أو حتى من النبيذ نفسه أو من نواتج تخمير أي نوع من أنواع الفواكه، للبراندي أصناف كثيرة حول العالم و لكن “الكونياك “من أهمّها و أشهرها ، هذا “الكونياك” المصنوع أساسًا من تقطير نبيذ العنب ، امّا بالنسبة إلى أوجه الاختلاف بين البراندي و شقيقه” الوسكي” فهو فرق جوهريّ وحيد اذ يصنع “الوسكي” من تقطير الحبوب ( الشّعير ،القمح ،الذرة الخ) امّا البراندي فيصنع من تقطير الفواكه و أهمّها العنب مثلما ذكرنا سابقا .

البوخة بوخبزة : هي صنف من أصناف البراندي وهو مشروب كحوليّ تونسيّ من ” ماء الحياة ”  Eau-de-Vie أو “Aqua Vita”   تعتمد عمليّة صنعه على تقطير التين و تخميره كغيره من أصناف البراندي التي ظهرت لدى شعوب كثيرة و في بلدان أكثر كـــ شنابس” في ألمانيا ، و “التيكيلا ” في المكسيك ، و”الفودكا “في روسيا ، و”البوخة” في تونس ( و قد تكتب بوخا) ,

 

من أين تأتي كلمة بوخة و ما علاقتها ببوخبزة ؟

 

بوخة ( أو بوخا) : تتواتر قصص كثيرة محاولة شرح كلمة  “بوخا” و لكن أكثرها انتشارا هذا التفسير الذي يربطها بـمعنى ” بخار الكحول ” في اللهجة اليهودية العربيّة ولكنّ الموقع الرسميّ لهذه العلامة التجاريّة يذهب أبعد من ذلك في تفسير الاسم فيؤكد أن يعقوب بوخبزة – صاحب العلامة التجارية و مبتدع هذا الصنف من البراندي – حين فرغ من إنتاج براندي التين هذا أطلق عليه اسم الفودكا  بشكل طبيعي كما تكتب بحروف السيريلية الروسية водка غير أنّ التونسيين لجهلهم باللغة الروسية لم يتمكنوا من نطقه وقراءته بالشّكل الصحيح فتواتر اسم “بوكا” ثمّ ” بوخا” .

بوخبزة : هي عائلة يهودية تونسيّة ينتسب اليها يعقوب بوخبزة مبتدع هذا البراندي العالمّي فارتبط لقب العائلة به منذ ظهوره .

 

أسطورة البوخة بوخبزة التونسية : ( لمحة حول تاريخ العلامة التجاريّة )

 

روسيا 1815: يعقوب بوخبزة يقوم بتقطير الفاكهة و ينتج لأوّل مرة مشروب البوخة

1816: بحثا عن مناخ أكثر اعتدالاً يعقوب بوخبزة يقرر السفر جنوبا حاملا معه مشروعه و حلمه

تونس 1819: يعقوب ينهي رحلته في تونس حيث المناخ المناسب لمشروعه

1820: ولادة العلامة التجارية بوخة بوخبزة

من 1820 الى 1860 : يعقوب يعلّم ولديه “ليون” و “شالوم”  كيفية إنتاج البراندي من التين  و ينقل إليهما خبرته

1870:”ابراهام “بوخبزة ابن “شالوم “جعل تقطير التين صناعة و اخترع طرقا جديدة اكثر حداثة في صناعة البوخة

1880: الاستقرار في سكرة بتونس العاصمة و افتتاح أوّل مصنع للبوخة بوخبزة لتصير المشروب الوطنّي الأوّل في تونس ,

Facebook Comments
سجل اعجابك رجاءً و شارك الموضوع :

الكاتب admin

admin

جمال قصودة شاعر تونسي ، أصدر كتاب " الغربة و الحنين للوطن في شعر سعدي يوسف " دار القلم ،تونس 2015، مدير الموقع و رئيس جمعيّة المواطنة الفاعلة ( مقرّها ميدون جربة ،تونس ) وهي الجمعيّة الراعية للموقع .

مواضيع متعلقة

اترك تعليقًا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: