أنور الشعافي : لسنا الأفضل مسرحيا

img

أنور الشعافي : لسنا الأفضل مسرحيا

يعتقد التونسيون جازمين أنهم أفضل الشعوب و أذكاها، و هذا الإعتقاد – و إن كان يخفي ثقة في النفس مطلوبة- إلا أن هذه الثقة مبالغ فيها و تتضمن تجنيا على بقية الشعوب.
اتذكر ان إعلام بن على كان يتحدث عن “المعجزة الإقتصادية التونسية” تماما مثل سنغافورة، و قرات مرة تدخلا لأحد نواب اامجلس متحدثا عن الشوكولاطة التونسية بأنها افضل من مثيلتها السويسرية. و لم يختلف الأمر بعد 14 جانفي حيث ظلت ااحكومات المتعاقبة تتفاخر بالنموذج التونسي في الديموقراطية ، و ها نحن نجني ثمار ” الديمو ” على حد تعبير الفنان توفيق الجبالي .

لا يختلف الأمر في المجال الثقافي فمسرحنا مثلا هو مسرح رائد و متطور، لا مثيل له و هو الأفضل انتاجا و هيكلة ، قد يكون ذلك فيه شيء من الصحة في فترة ما لكن الواقع حاليا هو عكس ذلك و كفى جاوسا على أطلال بائدة. فمسرحنا اليوم يعيش أتعس فتراته هيكليا و فنيا ، فلا هياكل تنظم القطاع و لا رؤية واضحة و لا مناخ علائقي سليم حيث تتنازع الوسط المسرحي صراعات تؤججها المصالح كما أن القولنين المنظمة للقطاع لا تواكب تطوره فهباكل الإنتاج العمومية بلا قوانين أساسية و هي تتكاثر وسط هذا الفراغ القانوني مما يجعل مديريها -الجدد منهم خاصة- يصارعون المجهول بميزانيات هزيلة.
و لا يختلف الأمر على المستوى الفني فمسرحياتنا تتناسخ من بعضها و الأصل بدوره مستنسخ عن تجارب عالمية في ظل غياب حركة نقدية تواكبها و تصحح مسارها.
لسنا الأفضل مسرحيا ، يجب ان نقر بذاك ، لا ان نغطي هذه الحقيقة بغربال بعض النجاحات هنا و هناك،
مسرحنا مريض و يعاني ازمة إبداع و هيكلة مما جعل أشباه مثقفين و انصاف موهوبين يسرحون و يتمسرحون في الساحة بينما الكثير من الشباب الواعد لا يجدون فرصتهم في هذه السوق المسرحية التي تبيع الأتفه لا الأفضل.

لنبدأ أولا بالإعتراف بأحجامنا لانه الشرط الأول للإصلاح و التجاوز.

Facebook Comments

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.