ثرثرة نسائية-شادية القاسمي  

img
Share Button

ثرثرة نسائية-شادية القاسمي
تزوجنا ..انتهى الحلم بنا مزروعات فوق مصطبة قاعة العرس.ندور كي تقيس الخالة الجاحظة طولنا وتجيل الحماة الساخطة لانتهاء البقلاوة باكرا ليلة الزفاف بصرها في تضاريسنا ..تزوجنا و لم يأت فارسا على حصان أبيض و تجاهلنا كذبة القصص و اكتفينا أنه شرّف يحمل المشموم و يقطر عرقا تخنقه ربطة العنق…لم يكن غنيّا كما كنت نُمنّي أنفسنا و قَنِعنا ..بعضنا تزوجت بعد قصص مجنونة و اخريات خضن التجربة التقليدية …فقلّبوهن و دمغوا فرمان الموافقة …تخضّبت الأيادي بالحنّاء ..و قادونا للحمام العربي ربما لمسح آخر الرغبات الطفولية فينا …و انكببنا أشهرا و ربما أعواما نشتري الأواني المعدنية وطقم البورسولان و البلاستيك و الأحذية الضيّقة ذات الكعوب المسمارية و الزرابي و فُرُش الدانتيل التي ستغطي خزانة الملابس في كيسها البلاستيكي …حشو المخدات و الملابس التي ستضيق بعد شهر …تزوجنا …و التقت العائلات و حصلت خصومات صغيرة و أخرى كبرت كالدمامل بعد ذلك ..و قضى من قضّى أياما يجرّ حقائب من مقتنيات العرس ..في نزل الساحل أو الشمال ..و آخرون ركبوا دين البرجوازية و غادروا للمغرب أو تركيا …تزوّجنا ..بعضنا حازت فتى وسيما و البعض حازت ذكرا ارعن ،و تزوجت بعضهن جيبا مكتنزا ،او كتبت عقدا على فيلا مترامية الأطراف ،و نُكبت أخريات في بطّيخة بطعم القرع ..و قليلات خرجن برَجُل…تزوجنا و زدنا في الوزن و في الهموم ..و أصبحت اهتماماتنا نوم الأطفال الأشقياء و تمارين الايقاظ و الهيكل العظمي ،مرق البطاطا و إمكانية رسكلته لاعداد طاجين ..رتق الجوارب في الشتاء ..غسل الاغطية في الصيف و نفاق ضيوفنا أننا سعداء ميزاتنا إحداث صوت عند شرب الشاي،ومسح مخاط الولد البكر و مراقبة تبوّله اللإرادي ،ومهامّنا تحفيظ جدول الضّرب و النقنقة و ملاحقة الزوج المتلبس بعشق أزلي للمقهى و المدمن على الدخان المتصاعد من الشيشة …طموحاتنا تخسيس الكرش بشرب الليمون و الزنجبيل للبدينات و زيادة في وزن لشبيهات المكنسة بتناول “أندومي”…كنا صديقات نتحدث مع بعض بتلقائية ..فأصبحنا نختار مواضيع التباهي و نصنّع معلبات الكذب كي نتبادلها حين نلتقي في السوق أو في رواق حفاظات الأطفال ،أو محلات بيع القياسات الكبيرة …تزوّجنا فتعلمنا نفس الجمل الممجوجة التي كنا نكرهها في النساء و حركاتهن..أسئلة الفضول المغموسة بالحسد أو الشماتة أحاديث الحمل و مصحّات الولادة ،و الطرق المعبّدة لقلب الرّجل ،و كيفيات تقطير زيت شجر الدفلى،و قواعد اتقاء العين ،،،أكان هذا هو الحلم … أنّنا تزوّجنا فقط..

Facebook Comments
Share Button

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً