الشّعر بابلو نيرودا ترجمة : صالح علماني

img
Share Button

الشعر
بابلو نيرودا

ترجمة : صالح علماني 

وكان في تلك السن… أن جاء الشعر
جاء بحثاً عني. لا أدري، لستُ أدري
من أين خرج، من شتاء أم من نهر.
لست أدري كيف، ولا متى،
لا، لم يكن أصواتاً، لم يكن
كلمات، ولم يكن صمتاً،
ولكنه من أحد الشوارع استدعاني،
من أغصان الليل،
وفجأة بين الآخرين،
بين نيران عنيفة
أو مع عودتي وحيداً
كان هناك بلا وجه
ولمسني.

Facebook Comments
Share Button

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً